القائمة الرئيسية

الصفحات

كيـف أدي العمل الإضافي إلي زياده نسبه الأنتحار في اليابان



تقرير معاذ الحسيني
ننشر لكم في تقرير لمنظمه بحث يابانيه وجد تقرير عام 2016 لفحص حالات الكاروشي وأسباب الوفاة أن أكثر من 20% من الأشخاص في مسح أجري على 10 آلاف عامل ياباني، أنهم عملوا ما لا يقل عن 80 ساعة إضافية في الشهر. تضطر الشركات الكبرى إلى دفع غرامات (صغيرة) عندما يُصنف وفاة موظفيها على أنه كاروشي، لذلك هناك حركة أوسع في البلاد لمحاربة جذور المشكلة المتمثلة في بئية العمل المرهقة والمتسلطة.


وأوضح الكاتب قائلًا: «إنه أولًا يُضغط على الموظفين بشكل منتظم من قبل الإدارة وزملائهم للعمل خارج ساعات العمل (الدوام)، مع عدم اعتبار عملهم ضمن ساعات العمل الإضافي؛ خشية أن يتخلفوا عن أهدافهم بالعمل. وثانيًا بسبب جزء غامض من قانون معايير العمل، تتمتع الشركات بحرية التفاوض المباشر مع الموظفين حول العمل أكثر من ثماني ساعات في اليوم».وقد أقرت اللجنه أن موظوا البنوك في اليابان قد لاحظ بينهم بعض أمراض القلق والأكتئاب التي تصيب حوالي 40% من أولئك الموظفون الذين أجري عليهم البحث .وفي إحدي المدن الصناعيه الكبيره في اليابان أدي ظهور حالات أخري الكاروشي والتي أدت إلي وفاه كثير من العمال في تلك المدن بسبب عدد ساعات العمل الإضافيه التي يقومون بها هؤلاء العمال .مما أثار ذلك بعض الجمعيات للعلاج النفسي بإظهار تقارير هامه للحد من هذه الظاهره التي أدت إلي ذعر وتخوف الكثيرين

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق