القائمة الرئيسية

الصفحات

دراسة: «زيادة الأجور» تحمي الموظفين من أمراض القلب والسكتات الدماغية.. و«خفض الأجور» يؤدى إلى أمراض خطيرة


دراسة: «زيادة الأجور» تحمي الموظفين من أمراض القلب والسكتات الدماغية.. و«خفض الأجور» يؤدى إلى أمراض خطيرة



ننشر لكم وفي تقرير صحفي، نشرته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، أكدت فيه أن الباحثون قد وجدوا أن أولئك الأشخاص الذين زادت رواتبهم كانوا أقل عرضة بنسبة 15 % أن يعانون من قصور القلب، وعلى الجانب الأخر فان الذين انخفض دخل أسرهم، زادت لديهم خطر الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية بنسبة تقارب 20 % للرجال والنساء .

وأكدت الدراسة الحديثة أن الحصول على زيادة في الراتب قد تحمي من أمراض القلب والسكتات الدماغية، بينما يؤدي خفض الراتب إلى ارتفاع الخطر والإصابة بأمراض خطيرة.


وصرح الفريق الطبي المشرف على الدراسة، من مستشفى «بريجهام ونس» ومدرسة «هارفارد» الطبية، إن النتائج التي توصل إليها قد تؤدي إلى دفع الأطباء اهتمامًا أكبر للظروف المالية للمرضى أثناء فحص أمراض القلب، وقد وجدت الأبحاث السابقة أن وجود دخل أعلى يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وقال الدكتور سكوت سولومون، كبير الأطباء في مستشفى “بريجهام ونس”: «تعزز هذه الدراسة الحاجة إلى زيادة الوعي بين العاملين في المجال الصحي حول تأثير التغييرات في الدخل على الصحة لتحسين فعالية العلاج».

وشملت الدراسة نحو 9 آلاف مشارك من أربع مجالات عمل مختلفة، حيث وجد الباحثون أن أولئك الذين ارتفع راتبهم قللوا من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 14 %، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى انخفاض مخاطر الإصابة بقصور القلب، والمشاركين الذين انخفض دخلهم زاد لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 17 %.
reaction:

تعليقات