القائمة الرئيسية

الصفحات

أهم المواضيع

وفاة مصري بظروف غامضة بمستوطنة "بركان"


افاد محافظ سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة اللواء عبد الله كميل مساء السبت، إن عاملًا مصريًا يعمل في مستوطنة بركان المقامة على أراضي المحافظة، توفي في ظروف غامضة.
وكتب كميل على حسابه في "فيس بوك" إنه و"قبل قليل طلب الاسرائيليون من الجانب الفلسطيني في سلفيت إرسال سيارة اسعاف لنقل جثه من مستوطنة بركان".
ولفت إلى أنه "أعطيت تعليمات بعدم نقل الجثة لأن هذا شأنهم والشخص لا نعرف كيف توفي وأسباب وفاته؟ ومن هو؟".
وأوضح كميل أنه "تبين بعد ذلك أنه ليس فلسطيني، وأنه عامل مصري ما اضطرهم لأخذ جثته وبناء عليه يتم التواصل مع السفارة المصرية من أجل القيام باللازم.."
ودعا "كافة الجهات رسمية أو أهلية أو خاصة لعدم نقل أي جثة أو مصاب فلسطيني يعمل في المستوطنات إلا بقرار المحافظ".
ونوه كميل إلى أنه تكررت عمليات إخراج مصابين أو مشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا من المستوطنات، مستدركًا: "نحن لا نعمل عند الإسرائيليين ويجب عليهم هم علاج العمال الذين يعملون في مصانعهم وليس الجانب الفلسطيني".
reaction:

تعليقات